الراديو المباشر
test
test

لغـز إختفاء الاسطـورة عمـر سليـمان - 6

كتب :: ايهاب صلاح

07:21:03 مساءً

السبت 24 ديسمبر 2016

لغـز إختفاء الاسطـورة عمـر سليـمان - 6

لغـز إختفاء الاسطـورة عمـر سليـمان - 6

لقد ظن الخونة أنه بمهاجمة مقرات أمن الدولة واقتحامها وإتلاف ملفاتهم بهاإنهم قضوا على تاريخهم الأسود ولكنهم لا يعرفون أن كل مستند يوجد منه عدة نسخوجميع الملفات منسوخه بعده طرق مختلفه من ميكرو فيلم وهارد ديسك وإسطوانات وفلاشاتوكروت وفيديوهات وصوروجميع أنواع الميديا محفوظة بكل الطرق الممكنة وموجودة فى أماكن سريةغير معلنه لا تخطر على عقول هؤلاء الجهلةوكنا نعرف ما يفكرون به وتركناهم يفعلونهوتركنا لهم بعض الأوراق التى توهمهم انهم نجحوا فى الحصول على ما يريدونكى لا يبحثون أكثر وأعمق عنه فقد الهيناهم بالقليل ليبقى لدينا الكثير والأخطر والذى سيستخدم فى وقتة المناسبومنذ بدا هذا التحول بمهاجمة مقرات أمن الدولة أدركنا أن الأمور ربما تخرج عن المرسوم لهاولهذا جرفناهم فى طريق السياسة وجعلناهم يستلمون السلطة ممثله فى مجلس الشعبكى يشعروا بالإنتصار ويتولون هم حماية مؤسسات الدولة بدلا من مهاجمتها وقد أسرعوا بغباء شديد تنفيذ خطتهم للتمكين كما نعرفهاولكنهم سرعوا من وتيرتها بشكل غريب وعميق جدا ولهذا أدركنا أنه لا مفر من تنفيذ خطة الخداع الإستراتيجى التى أعددناها فى حالة الطوارئوقد كان فقد أشعنا خبر مرض الجنرال فى كل مكانثم بدأ الجنرال يتحرك فى سفريات خارج البلادوكنا نعرف أنه مرصود ولذلك كان لا يستقر بمكانوكانت الأجهزة المعادية تقوم بتحريك عملائهم بتلك الدول لتصفيتهولكنهم لا يستطيعون النيل منة وهذا أربك للجميع خطتهم لتصفيتة

وفى نفس الوقت فقد كان الهدف أن تطول فترة التأرجح هذه كى نتلاعب بهمونكشف جميع عناصر شبكاتهم وبالفعل كشفنا الكثير ورصدناهم وعرفنا من المكلف بتصفيه الجنرالولكن زاد الخونة من خيانتهم للوطن وبداوا يسرعوا وتيرة بيع الوطن والتئامر عليةمما جعلنا نعجل بسيناريو الإختفاءوتركنا بعض الأخطاء المقصودة والتى لاحظها البعض وشكك فى الوفاةوفوجئ الجميع بخبر الوفاة وبالطبع لم يكن الجنرال هو المتوفىولكن كان أحد الأشخاص الذى يقاربه فى المواصفات الجسمانية وبدا تنفيذ خطة الاختفاءوكان كل شيئ مدروس بعنايةالمكان والزمان والطريقة والاسلوب فكل شيئ تم الترتيب له من زمن.

وفى الحلقة القادمة نوضح كيف تم تزييف الوفاه.. وكيف تم الاختفاء وخداع العالم.. ولماذا تم اختيار هذا المكان تحديدا.. وكيف انخدعت أمريكا وعملائها ومازالوا مخدوعون وسيصعقون عند معرفه هذا ..كما صعقت اسرائيل بمعرفتها قصه رجلنا رفعت الجمال الذى عاش وسطهم عشرات السنوات دون أن يلحظوه.

 

Ehab Salah Mostafa

الكلمات المفتاحية


سياسة التعليقات لموقع احداث اليوم
إن جميع التعليقات والمشاركات المدونة هنا إنما تعبر عن رأي كاتبها . ويكون مسئولا" عنها مسئولية قانونية وأدبية عن هذه التعليقات والمشاركات. ونهيب بجميع القراء والزوار الابتعاد عن التعليقات غير الهادفة أو التي تسئ لأي شخص أو جهة بأي حال من الأحوال .
التعليق بالفيس بوك